المحاماة الرقمية ودورها في تطوير مهنة المحاماة

المحاماة الرقمية ودورها في تطوير مهنة المحاماة
المحاماة الرقمية ودورها في تطوير مهنة المحاماة

فكرة المحاماة الرقمية قائمة على تقديم الخدمات والإستشارات القانونية للعملاء من خلال المنصات التي تعمل عبر الإنترنت، مثل المواقع والتطبيقات الإلكترونية، وأنظمة أتمتة أعمال المحاماة إلكترونياً، وأنظمة الإجتماعات عن بعد، ومنصات التواصل الإجتماعي، بحيث يكون بمقدور العميل الحصول على الخدمة في أي وقت ومن أي مكان، وبدون الحاجة إلى حضوره لمقر شركة المحاماة.

ويمثل ذلك تحدي كبير أمام شركات المحاماة في الدول العربية، نظراً لما يتطلبه من تحويل ممارسة مهنة المحاماة التقليدية لممارسة مهنة المحاماة الرقمية، وهو ما يسمى بعملية التحول الرقمي لأعمال المحاماة، والتي تهدف إلى توفير الوقت والجهد في حصول العملاء على الخدمات القانونية بشكل مواكب للعصر.

وهناك شركات محاماة عربية أدركت مدى أهمية المحاماة الرقمية بالنسبة لعملائها، وما تحققه لهم من فوائد عديدة أهمها السرعة في إنجاز الخدمة المطلوبة، وسوف نسترشد بشركة محاماة رائدة كنموذج يحتذى به في عملية التحول الرقمي لأعمال المحاماة.

تعتبر شركة نصر البركاتي وشركاؤه أول شركة للمحاماة والإستشارات القانونية في المملكة العربية السعودية قامت بتحويل مهنة المحاماة التقليدية لمحاماة إلكترونية رقمية، وكان هدفها الأساسي هو مواكبة التطور في تقديم الخدمات القانونية، وبناء فكرة المحاماة الإلكترونية وترسيخها في المجتمع السعودي، وتوفير الوقت والجهد والتيسير على العملاء.

فقد قامت الشركة بإنشاء تطبيق إلكتروني تفاعلي أطلقته عام 2019، تقدم من خلاله كافة الخدمات القانونية لعملائها عبر الإنترنت، يوفر هذا التطبيق للعملاء جميع المميزات الإلكترونية للحصول على الخدمات والإستشارات القانونية بأجود المعايير المهنية، مستعينة في ذلك بخبرة دامت لأكثر من ستين عاماً في أعمال المحاماة، وفريق متكامل من المحامين المتخصصين والمستشارين القانونيين، بالإضافة إلى فريق من الإداريين والتقنيين المتميزين.

ومن خلال هذا التطبيق الإلكتروني يستطيع العميل وهو في مكانه سواء مكتبه أو منزله وعبر هاتفه الجوال طلب الخدمات والإستشارات القانونية، بما في ذلك تعبئة البيانات وإرفاق المستندات، ورفع تسجيل صوتي بموضوع الخدمة، والتواصل مع الفريق القانوني القائم بها، ومتابعة سير العمل في الخدمة المطلوبة أول بأول حتى تمام إنجازها، وكذلك سداد الفاتورة إلكترونياً.

كما حرصت الشركة على التواجد المستمر لها عبر الإنترنت من خلال موقعها الإلكتروني الشهير albarakatilaw الذي تستعرض من خلاله كافة خدماتها القانونية، وقطاعات تخصصها، وطرق التواصل مع فريقها القانوني، وكيفية التسجيل في تطبيقها الإلكتروني، كما قامت الشركة بتخصيص قسم على الموقع الإلكتروني لنشر المقالات والأخبار الهامة المتعلقة بخدماتها القانونية، وكذلك تخصيص قسم لنشر الأدلة وتسهيلات الأنظمة المعمول بها في المملكة والمتعلقة بأعمال عملائها، بالإضافة إلى خدمة النشرات البريدية القانونية التي ترسلها لعملائها بشكل دوري .. كل ذلك بهدف نشر الثقافة القانونية عبر الإنترنت، وتوعية عملائها بأحدث المستجدات على الساحة القانونية المتعلقة بمجالات أعمالهم ومصالحهم.

وإستكمالاً لمسيرة التحول الرقمي لأعمال المحاماة قامت شركة نصر البركاتي للمحاماة والإستشارات الحقوقية بإنشاء حسابات لها على مواقع التواصل الإجتماعي الأشهر إستخداماً مثل تويتر ولينكدإن وفيسبوك، وذلك بهدف تحقيق التواصل المستمر مع العملاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وبناء وعيهم بما تقدمه من خدمات قانونية عبر تطبيق (نصر) الإلكتروني، بالإضافة إلى إستقبال إستفسارات المتابعين للحسابات والرد عليها.

إن عملية التحول الرقمي لأعمال المحاماة ليست بالأمر السهل، ولكن مسؤولية شركات المحاماة تجاه عملائها وحرصها على سلامة مصالحهم القانونية تحتم عليها مواكبة التحول الرقمي الذي يحدث في كافة القطاعات، وخاصة التطور في تقديم الخدمات القانونية عبر الإنترنت بما يشمله من مميزات عديدة منها التعامل عن بعد وعدم الحاجة لزيارة العميل لمقر شركة المحاماة للحصول على المشورة القانونية أو التمثيل القانوني في الدعاوى أو توقيع العقود أو تبادل المستندات، وكذلك إمكانية متابعة العميل للتقارير المتعلقة بسير العمل في الخدمات المقدمة له في أي وقت، وإرسال ملاحظاته وطلباته دون الحاجة إلى الإتصال بشركة المحاماة.

عزيزي العميل إحرص عند إختيارك شركة محاماة لتقوم برعاية مصالحك وأعمالك من الناحية القانونية إن تتعامل مع شركة تستخدم أحدث أساليب التحول الرقمي في تقديم الخدمات القانونية عبر الإنترنت، يعمل ذلك على توفير الوقت والجهد. 

شارك المقال على:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.